أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محافظة جنين / مهرجان خطابي ومسيرة في سيلة الظهر جنوب جنين تضامنا مع الأسير المريض سامي أبودياك – وقفة تضامن ودعم وإسناد على حاجز الجلمة للأسرى المضربين عن الطعام –

مهرجان خطابي ومسيرة في سيلة الظهر جنوب جنين تضامنا مع الأسير المريض سامي أبودياك – وقفة تضامن ودعم وإسناد على حاجز الجلمة للأسرى المضربين عن الطعام –

 

 

 

بوابة جنين وصوت فلسطين / ثائر ابوبكر/ وفا- نظمت محافظة جنين وحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح اقليم جنين ومنطقة الشهيد أبوجهاد والهيئة التدريسية في مدارس في سيلة الظهر وفصائل العمل الوطني وبالتعاون مع نادي الأسير الفلسطيني واللجنة الشعبية لإطلاق سراح الأسرى والمؤسسات الرسمية والأهلية والعاملة في مجال الأسرى والهيئة التدريسية في المدارس وذوو الأسير أبودياك واللجنة الوطنية العليا لدعم الأسرى والأسير أبودياك من محافظة نابلس ، اليوم الخميس ، مسيرة ومهرجان جماهيري ووقفة تضامن أمام منزله في سيلة الظهر وأمام مدرسة السيلة الثانوية للبنين وعلى الشارع الرئيسي ، مع الأسير المريض سامي عاهد أبو دياك الذي يتهدده خطر الموت ويرقد في ما يسمى مستشفى الرملة وتم نقله اليوم نتيجة تردي وضعه الصحي الى مستشفى “اساف هروفيه” لتدهور حالته الصحية بشكل خطير والمرضى وجموع الأسرى جميعا
ورفع أثناء الاعتصام والوقفة التضامنية الأعلام الفلسطينية وصور الأسير المريض أبو دياك وجموع الأسرى المضربين عن الطعام ، واليافطات والشعارات والرايات الفلسطينية المنددة بسياسة الاحتلال الإسرائيلي تجاه ما يتعرض له الأسير المريض سامي أبودياك والذي يتهدده خطر الموت ويعاني من مرض السرطان ويرقد في ما يسمى مستشفى سجن الرملة العسكري وكافة الأسرى المرضى
وأقيم مهرجان خطابي تضامني مع الأسير أبو دياك وجموع أسرى البلدة والأسرى المضربين عن الطعام والحركة الأسيرة عامة تخلله العديد من الكلمات والفقرات المطالبة بالإفراج الفوري عن الأسير أبودياك وم ملين سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة على حياته ، ومطالبين برفع الظلم عن الأسرى وعاهدهم من خلالها بالمضي قدما حتى تحقيق مطالبهم العادلة في الحرية
و نقل محافظ جنين أكرم الرجوب تحيات الرئيس محمود عباس وتضامنه مع الأسير أبودياك ، ومحملا سلطات الاحتلال المسؤوليه الكامله على حياته وحياة الأسرى المضربين عن الطعام والحركة الأسيرة والحركة الأسيرة عامة ، مؤكدا تمسا الرئيس والقيادة والحكومة وجماهير شعبنا بعدالة وقدسية قضية الأسرى التي تحظى باهتمام رئيسي وعلى رأسها فخامة الرئيس محمود عباس لتفعيل قضيتم على كافة المستويات المؤسسات الحقوقية المحلية والدولية للإفراج عنهم وتبييض السجون عودتهم إلى ذويهم سالمين .
وأضاف الرجوب ، أننا نؤكد في مشاركتنا هذه على أن رسالة دعم وتأييد ومبايعة للحركة الأسيرة في نضالها لأن قضية الأسرى تمثل حالة وطنية وهي محور للنضال لما يتعرض له الأسير من ممارسات تعسفية للنيل من إرادته وعزيمته بحقه وبحق ذويه .

وشدد الرجوب أن قضية الأسرى البواسل هي قضية الشعب الفلسطيني وستكون هناك وقفات تضامنية جماهيرية لتفعيل قضيتهم وإسنادهم إضرابهم والمطالبة بإطلاق سراحهم ونيل حريتهم
وحيا الرجوب الأسرى المضربين عن الطعام على صمودهم حتى تحقيق كافة مطالبهم الوطنية والإنسانية العادلة .
وشدد راغب ابودياك في كلمة المؤسسات العاملة في مجال الأسرى وحركة فتح جنين ، وعطا أبوارميلة أمين سر اقليم فتح في جنين وجهاد رمضان أمين سر اقليم فتح في نابلس ، ومدير شؤون الأسرى والمحررين سياف أبو سيف على أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تتحمل المسؤولية الكاملة على حياة الأسير أبو دياك والأسرى جميعا داخل سجون الاحتلال الإسرائيلي .
ومطالبين كافة المؤسسات الحقوقية واللجنة الدولية للصليب الأحمر وأحرار العالم، بتحمل مسؤولياتهم إزاء ما يتعرض له الأسرى من ظلم ممنهج في سبيل النيل من كرامتهم وخاصة المضربين منهم عن الطعام والأسير المريض أبو دياك والذي يعانى سياسة الإهمال الطبي المتعمد ويرقد في ما يسمى مستشفى أساف هروفيه .
وشكر رئيس بلدية سيلة الظهر ، في كلمة ذوي الأسير وفعاليات البلدة كل من وضع بصماته في تنظيم هذه الوقفة التضامنية وخاصة المنطقة التنظيمية والفصائل والمؤسسات والأهالي والحضور من البلدة وخارجها والتي كان لها الأثر الايجابي لدى عائلة الأسير وتسهم بشكل كبير في الاستجابة لمطلبه العادل في الحرية والاستقلال وتوفير العلاج اللازم له.
وشارك في الوقفة التضامنية والمهرجان الخطابي العديد من أهالي البلدة والقرى والبلدات المجاورة و ممثلي المؤسسات الرسمية المدنية والأمنية والأهلية والعاملة في مجال الأسرى وذوي الأسرى والأسرى المحررين ، والأطر النسوية .
وناشدت والدة الأسير أبودياك ، كي لا نستقبله شهيدا على الأكتاف مثل الشهيد السايح وحين ذالك لا ينفع الندم ، ملك الأردن والسعودية وكافة المؤسسات الدولية وأحرار العالم الوقوف معه بسبب تردي وضعه الصحي الذي يتهدده خطر الموت والذي يعاني من مرض السرطان جراء خطئ طبي من قبل سلطات الاحتلال وإبراز قضية الأسرى وتعرية الاحتلال الإسرائيلي تجاه ما يقوم به من انتهاكات وإجراءات تعسفية بحقهم .
وفي سياق متصل ، نظم أهالي الأسرى المضربين عن الطعام طارق قعدان من بلدة عرابة وسلطان خلوف وناصر الجدع من برقين ونشطاء في الحركة الأسيرة ، اليوم وقفة دعم وإسناد وإعتصام أمام حاجز الجلمة العسكري شمال شرق جنين ، مطالبين ، بإنهاء معاناة أبناءهم والتدخل السريع من أجل إنقاذهم في ظل استمرار سياسة القمع الصهيونية التي تنتهجها إدارة السجون بحقهم .
كما طالبوا بوقفة جادة اتجاه ابناهم وكافة الأسرى لإنقاذ حياتهم وهم أحياء وعودتهم سالمين .
ورفع المشاركون صور الأسرى واليافطات والشعارات المساندة والداعمة لإضرابهم.

عن admin

شاهد أيضاً

الاحتلال يداهم منازل خلف جدار الضم في برطعة جنوب غرب جنين

  بوابة جنين وصوت فلسطين / ثائر ابوبكر/ وفا- داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم ...